Google+ You Tube Linkedin Twitter Facebook

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

تحت رعاية
الأمير طلال بن عبد العزيز آل سعود
مدير التحرير: محمد عبد الرحمن
أحدث الأخبار :
المرأة والطفل

توقعات بوفاة نحو 10 مليون مريض في 2018

أطباء يكشفون لـ"إضاءة" أسباب الإصابة بالسرطان.. ويقدمون عدة نصائح للوقاية

كتب مليكة شريف | الخميس 13-09-2018 18:09

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

أعلنت الوكالة الدولية لأبحاث السرطان التابعة لمنظمة الصحة العالمية، في تقرير لها إلى أن السرطان سيحصد أرواح 9.6 مليون شخص في 2018، لترتفع بنحو 18.1 مليون حالة هذا العام، صعودا من 14.1 مليون إصابة و 8.2 مليون حالة وفاة في عام 2012، مرجعة الأسباب إلى التطور الاقتصادي والاجتماعي، ترصد "إضاءة" في التقرير التالي أراء خبراء بشأن أسباب وطرق الوقاية من السرطان.

وقال الدكتور عمرو كمال استشاري الأورام في المعهد القومي للأورام المصري، إن الاكتشاف المبكر لمرض السرطان يعد من أهم العوامل التي تساعد على الشفاء، موضحًا أن أسلوب الحياة الصحي يساعد على تجنب الإصابة به.

وأوضح د. كمال، لـ"إضاءة"، أن الإصابة بالسرطان لها عوامل عديدة بينها الأسباب الوراثية بنسبة 10%، وقلة ممارسة النشاط الرياضي والأمراض العضوية بنسب مختلفة، مشيرًا إلى أن أهم طرق الوقاية منه هي ممارسة الرياضة بشكل دوري، وتناول الأطعمة الصحية.

وأكد استشاري الأورام، أن تناول الزيوت المهدرجة أحد أهم عوامل زيادة وانتشار السرطان في العصر الحديث، موضحًا أن الوجبات السريعة التي يتم قليها في الزيت أكثر من مرّة تدمر الصحة العامة وتصيب بالسرطان بشكل مباشر.

وأفاد الدكتور طه عبد الحميد استشاري الأمراض الصدرية في جامعة الأزهر، أن سرطان الرئة يعتبر أشد أنواع السرطانات التي تؤدي إلى الوفاة كونه زيادة سريعة في خلايا الرئة وهو ما يسبب أورام بمعنى أن إذا كانت الخلايا تتجدد في 24 ساعة ستجدد كل ساعة وهو ما يكون أوراما قد تكون سرطانية، تسبب ضيق في التنفس والسعال المستمر.

وأضاف د. عبدالحميد، أهم عوامل الوقاية من السرطان تبدأ بالإقلاع الفوري عن التدخين إيجابي أو سلبي، مشيرًا إلى أن استنشاق النيكوتين والقطران وأول أكسيد الكربون، يحدث تلف في الخلايا السليمة في الرئة ويحفز الخلايا السرطانية على النمو، موضحًا أن مادة "البنزوبيرين" تترسب في خلايا الرئة وتنشط الخلايا السرطانية سريعا ما يؤدي إلى وفاة المريض خلال 6 أشهر.

وناشد السلطات بالكشف الدوري على السيارات كل 6 أشهر، للتأكد من خلو عوادم السيارات من أول أكسيد الكربون وأكاسيد النيتروجين التي تعد من أهم الملوثات الغازية الصادرة عن السيارات وتنتج عن الاحتراق غير الكامل للوقود وهو غاز عديم اللون والرائحة يتحد مع كريات الدم عند استنشاقه ليقلل من قابلية نقل الأكسجين لأعضاء الجسم وأنسجته ويتسبب بأمراض الربو وأنواع من السرطانات.

وكان التقرير الأممي أفاد أن ما يمثل واحدا من كل 8 حالات وفاة بين الرجال وواحدا من بين كل 11 حالة بين النساء، موضحًا أن سرطان الرئة، الذي يسببه التدخين بشكل أساسي، يمثل السبب الرئيسي للوفيات بالسرطان في العالم.

وإلى جانب سرطان الثدي، يتسبب سرطان الرئة أيضا في أكبر عدد من الحالات الجديدة، إذ من المتوقع أن يتم تشخيص 2.1 مليون حالة إصابة جديدة بكل من النوعين من السرطان هذا العام وحده.

وسرطان القولون هو ثالث أكثر الأنواع تشخيصا بما يقدر بحوالي 1.8 مليون حالة جديدة في 2018، يليه سرطان البروستاتا ثم سرطان المعدة.

موضوعات ذات صلة
أضف تعليق