Google+ You Tube Linkedin Twitter Facebook

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

تحت رعاية
الأمير طلال بن عبد العزيز آل سعود
مدير التحرير: محمد عبد الرحمن
أحدث الأخبار :
الشارع العربي

سوريا.. "داعش" يلقي منشورات بطائرة مسيرة لتهديد السكان

الأربعاء 16-05-2018 19:53

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

استخدم تنظيم داعش الإرهابي للمرة الأولى في محافظة درعا، جنوب سوريا، طائرة استطلاع صغيرة لإلقاء منشورات على بلداتها لمطالبة الأهالي بالاستسلام، وسط توقع اندلاع مواجهات جديدة مع المعارضة.

وجاء في المنشورات التي حملت اسم "جيش خالد بن الوليد"، الموالي لداعش في جنوب سوريا، تهديد للسكان بالكف عن محاربة التنظيم أو التعرض للقتل.

وقال مسؤول محلي في بلدة حيط ويدعى أبو عبادة في تصريح لـ24 إن المنشورات أثارت سخرية الأهالي خاصةً  بسبب إنشائها بطريقة "طفولية".

وهذه المرة الأولى يلقي فيها داعش، حسب أبو عبادة، منشورات على مناطق سيطرة المعارضة في درعا، على طريقة بشار الأسد الذي استخدم الطائرات لإلقاء منشورات مماثلة لتهديد مناطق مختلفة في درعا قبل أيام.

وأعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان من جهته، تحركات عسكرية بين كل من الفصائل في القطاع الغربي من ريف درعا، وبين جيش خالد بن الوليد. وشهدت خطوط التماس بين الطرفين استنفاراً وحشوداً عسكرية، مع ترجيح اندلاع قتال عنيف بينهما الطرفين في حوض اليرموك في ريف درعا الغربي.

موضوعات ذات صلة
الثلاثاء 22-05-2018 22:41
وصل 23 مصاباً من جرحى مسيرة العودة وكسر الحصار في غزة، إلى الأردن، مساء الثلاثاء، لاستكمال علاجهم. وأوضحت مصادر طبية أردنية أن الأصابات تتنوع بين إصابات في العظام، ...
الإثنين 21-05-2018 20:17
نقلت وسائل إعلام رسمية سورية، اليوم الإثنين، عن مصدر عسكري قوله إن وقفاً مؤقتاً لإطلاق النار لأسباب إنسانية، دخل حيز التنفيذ للسماح للنساء والأطفال وكبار السن بمغادرة منطقة ...
الأحد 20-05-2018 17:59
أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية إحصائية اعتداءات الاحتلال الإسرائيلي على المشاركين في مسيرة العودة الكبرى السلمية منذ 30 مارس وحتى اليوم.وذكرت الوزارة أن عدد الشهداء وصل إلى 112 شهيدا وأصيب ...
الخميس 17-05-2018 22:32
دخلت وحدات من قوات الأمن السوري، اليوم الخميس، إلى بلدة حر بنفسه بريف حماة الجنوبي، بعد إخلائها من الإرهابيين، وسط ترحيب من الأهالي الذين تجمعوا أمام مبنى الناحية رافعين ...
أضف تعليق