Google+ You Tube Linkedin Twitter Facebook

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

تحت رعاية
الأمير طلال بن عبد العزيز آل سعود
المشرف العام ـ رئيس التحرير عبدالمنعم الأشنيهي |مديرالتحرير محمد عبد الرحمن
أحدث الأخبار :
جائزة الملك عبد العزيز للبحوث العلمية في قضايا الطفولة والتنمية

أستاذ علم اجتماع: المفهوم الأصح للمواطنة هو الممارسة على تأسيس القيم والثقافة

كتب حنان سرور | السبت 30-09-2017 17:21

أستاذ علم الاجتماع الدكتور أحمد زايد
أستاذ علم الاجتماع الدكتور أحمد زايد

قال أستاذ علم الاجتماع الدكتور أحمد زايد، إن المفهوم الأصح للمواطنة هو الممارسة على تأسيس القيم والثقافة والتدخل في سياسة المجتمع والدولة، ونحن نهدف إلى تأسيس المجتمع المدني.

وأضاف خلال حفل إطلاق جائزة الملك عبد العزيز للبحوث العلمية بالقاهرة، إنهم توصلوا من خلال دراسة إلى أن نموذج التنشئة هو متخلف إلى حد كبير، مضيفا أن البحث كشف عن أن هناك مشاكل كثيرة من خلال نموذج أمي وذكوري وبه تركيز شديد على القيم المحافظة المتشددة، ويهتم بالأفق الضيقة حسب القبيلة  أو العائلة.

وتابع: أننا وضعنا عدة افتراضات لبناء نموذج التنشئة، وأرى أنها ربما تكون هي الفكرة التي يمكن أن نبني عليها هذا النموذج، لأن نتيجة الدراسة هي التي تفرز النماذج البشعة المتواجدة وليس فقط التفرقة بين الذكور والإناث وإنما التفرقة على الدين والأقاليم.

وشارك الدكتور عصام قمر رئيس الهيئة العامة لتعليم الكبار، والدكتور صلاح عرفة رئيس ائتلاف حقوق الطفل المصري، والدكتور أنور مغيث رئيس المركز القومي للترجمة، والدكتور عادل عبد الغفار، الأستاذ بكلية الإعلام جامعة القاهرة والمتحدث الرسمي باسم وزارة التعليم العالي، والدكتور ليلى كرم الدين، أستاذ مساعد بقسم الدراسات النفسية بمعهد الدراسات العليا ومؤسسة مشروع رياض الأطفال في مصر، والدكتور شبل بدران، أستاذ ورئيس قسم أصول التربية بجامعة الإسكندرية، والدكتور صفاء عبد العزيز نائب رئيس هيئة الجودة سابقا ، والدكتور سمية الألفي رئيس الإدارة المركزية للرعاية الاجتماعية بوزارة التضامن، الوزير الأسبق محمد فايق، رئيس المجلس القومي لحقوق الإنسان، والدكتور حاتم ربيع  أمين عام المجلس الأعلى للثقافة، في حفل إطلاق جائزة الملك عبد العزيز للبحوث العلمية بالقاهرة.

وتهدف الجائزة إلى تعميق ثقافة حقوق الطفل من خلال إثراء البحث العلمي في مجالات الطفولة بما يخدم قضايا تنمية المجتمعات العربية ومواجهة التحديات، ودعم وتحفيز الباحثين المنشغلين بقضايا الطفولة في البلدان العربية، وتعظيم الحوار المجتمعي حول القضايا ذات الأهمية بالطفل وتنشئته من خلال البحوث المقدمة.

موضوعات ذات صلة
أضف تعليق