Google+ You Tube Linkedin Twitter Facebook

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

تحت رعاية
الأمير طلال بن عبد العزيز آل سعود
المشرف العام ـ رئيس التحرير عبدالمنعم الأشنيهي |مديرالتحرير محمد عبد الرحمن
أحدث الأخبار :
جائزة الملك عبد العزيز للبحوث العلمية في قضايا الطفولة والتنمية

د.عصام عمر: 12 مليون أمي في مصر غالبيتهم من الإناث

كتب حنان سرور | السبت 30-09-2017 17:12

رئيس الجهاز التنفيذي لمحو الأمية وتعليم الكبار بمصر الدكتور عصام عمر
رئيس الجهاز التنفيذي لمحو الأمية وتعليم الكبار بمصر الدكتور عصام عمر

قال رئيس الجهاز التنفيذي لمحو الأمية وتعليم الكبار بمصر الدكتور عصام عمر، إن نسبة الأمية في مصر بلغت 23%، وهي تعني أننا لدينا 12 مليون أمي من شريحة 15 عام فما فوق، منهم 8 ملايين إناث و4 ملايين ذكور.

وأضاف عمر، خلال حفل إطلاق جائزة الملك عبد العزيز للبحوث العلمية بالقاهرة، أن جهودنا تولي اهتماما أكبر لمحو أمية الإناث، حيث نستعد لتنشيط جزئية تعليم الكبار بالتعاون مع جائزة الملك عبد العزيز آل سعود.

وأشار "عمر"، إلى أنه منذ شهور بدأت الهيئة العامة لتعليم الكبار في تعليم الدارس على كيفية الانتماء والتعامل مع مجتمعه، مضيفا نحن لا نعطي الكتاب كمقرر دراسي، ولكننا نعطيه الكتاب على أنه خطوط عريضة وعلى الدارس أن يقرر ما الذي يريد أن يتعلمه، حسب بيئته، كما أننا ننظم دورات للآباء حول تربية الأبناء.

وأكد، أن الأمم تنهض بالبحث العلمي، ومن يتخذ قراره من قيمة البحث العلمي لابد أن يكون قراره صادر من المخرج الشرعي له، مضيفا أن البحث العلمي له مقومات ثلاث وهم "باحث جيد وموضوع مهم والمنهجية العلمية التي نتناول بها أي موضوع".

وتابع رئيس الجهاز التنفيذي لمحو الأمية وتعليم الكبار بمصر الدكتور عصام عمر: أن التنشئة والمواطنة هما مصطلحان في غاية الخطورة، وأرجو الحذر عند قول أي تصريحات تخصهما بأن تنتقي بعناية قبل أن تخرج إلى المجتمع.

وشارك الدكتور عصام قمر رئيس الهيئة العامة لتعليم الكبار، والدكتور صلاح عرفة رئيس ائتلاف حقوق الطفل المصري، والدكتور أنور مغيث رئيس المركز القومي للترجمة، والدكتور عادل عبد الغفار، الأستاذ بكلية الإعلام جامعة القاهرة والمتحدث الرسمي باسم وزارة التعليم العالي، والدكتور ليلى كرم الدين، أستاذ مساعد بقسم الدراسات النفسية بمعهد الدراسات العليا ومؤسسة مشروع رياض الأطفال في مصر، والدكتور شبل بدران، أستاذ ورئيس قسم أصول التربية بجامعة الإسكندرية، والدكتور صفاء عبد العزيز نائب رئيس هيئة الجودة سابقا ، والدكتور سمية الألفي رئيس الإدارة المركزية للرعاية الاجتماعية بوزارة التضامن، الوزير الأسبق محمد فايق، رئيس المجلس القومي لحقوق الإنسان، والدكتور حاتم ربيع  أمين عام المجلس الأعلى للثقافة في حفل إطلاق جائزة الملك عبد العزيز للبحوث العلمية بالقاهرة .

وتهدف الجائزة إلى تعميق ثقافة حقوق الطفل من خلال إثراء البحث العلمي في مجالات الطفولة بما يخدم قضايا تنمية المجتمعات العربية ومواجهة التحديات، ودعم وتحفيز الباحثين المنشغلين بقضايا الطفولة في البلدان العربية، وتعظيم الحوار المجتمعي حول القضايا ذات الأهمية بالطفل وتنشئته من خلال البحوث المقدمة.

موضوعات ذات صلة
أضف تعليق