Google+ You Tube Linkedin Twitter Facebook

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

تحت رعاية
الأمير طلال بن عبد العزيز آل سعود
المشرف العام ـ رئيس التحرير عبدالمنعم الأشنيهي |مديرالتحرير محمد عبد الرحمن
أحدث الأخبار :
مؤتمر إعداد المعلم مهنيا ومعرفيا

في حوارها مع إضاءة من الأردن

منى الفاروقي: مؤتمر إعداد المعلم ضم خيرة خبراء العالم العربي في مجال تنمية مهارات المعلمين

الإثنين 26-12-2016 11:28

الدكتورة منى الفاروقي خلال حوارها مع المشرف العام لإضاءة
الدكتورة منى الفاروقي خلال حوارها مع المشرف العام لإضاءة

أسعى لأن تكون الجامعة العربية المفتوحة طرفا في مؤتمر اليونسكو المقبل حول المعلم


مؤتمر إعداد المعلم أطلعنا على خبرات دول لم نكن نسمع عن تجاربها


أتمنى أن ترى وصيات المؤتمر النور.. وأن يتم النظر إلى تدريب المعلم على أنه جزء من منظومة التعليم

 

 حاورها: المشرف العام عبد المنعم الأشنيهي

نظمت الجامعة العربية المفتوحة مؤتمرا حول "إعداد المعلم العربي معرفيا ومهنيا" بدعم من برنامج الخليج العربي الإنمائي (أجفند)، بفندق الماريوت على البحر الميت، بهدف مناقشة واقع المعلم العربي.

 وعلى هامش فعاليات المؤتمر التقت إضاءة، الدكتورة منى الفاروقي الباحثة التربوية بمكتب بيروت في منظمة الأمم المتحدة للتربية و العلم و الثقافة "اليونسكو" للحديث عن دور اليونسكو فيما يخص إعداد وتنمية المعلم .

ما هو انطباعك حول ما دار في المؤتمر وإلى أي مدى يمكن تحقيق النتائج المرجوة من عقده؟ 

اعتقد أن هذا المؤتمر بمثابة عصف ذهني بين خيرة خبراء العالم العربي المتخصصين في مجال تنمية مهارات المعلمين وإعداد المعلم في مرحلة التعليم الجامعي وما قبل الجامعي.

وكان لي الشرف في إدارة برنامج للمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم متعلق بدعم جودة التعليم في العالم العربي وبصفة خاصة فيما يتعلق بالتنمية المهنية، كما عملت لمدة خمس سنوات في أكاديمية الملكة رانيا لتأهيل المعلمين .

وهذا المؤتمر يبنى على المكتسبات التي توصلنا إليها على مدى سنوات وجمع خبرات ثمينة جدا، كما ساعد على الاطلاع على تجارب دول لم نكن نسمع عن تجربتها مثل الجزائر وليبيا.

وأنا شخصيا استفدت كثيرا من البرنامج وأتمنى أن ترى التوصيات الناتجة عنه النور، خاصة فيما يتعلق بمواصلة الدراسات والأبحاث بشأن احتياجات المعلمين وكيفية مأسسة تدريبهم في العالم العربي، والنظر إلى التدريب على أنه جزء من منظومة كاملة وليس الاتجاه نحو تجزئتها؛ لأن تدريب المعلمين جزء من منظومة التعليم .

ويهمنا التوصل إلى رؤية مشتركة للمواطن العربي كما نريد حتى نفصِّل برنامج تدريبي يستجيب لهذه الرؤية.

وبعد أن استمعت لعدد كبير من التربويين من مصر والسودان وسوريا وليبيا وفلسطين وأتمنى أن أساهم في دعم توصيات هذا المؤتمر في المستقبل.

 

 

ما هو دور اليونسكو في هذا المؤتمر؟ 

تلعب اليونسكو دورا مكملا لجهود لجامعة العربية المفتوحة في هذا المجال، وأنا اعتزم عمل ربط بين الجامعة ومكتب اليونسكو، خاصة أنه بلغني أن المنظمة تعد لمؤتمر حول البحث العلمي الخاص بالمعلمين، في مايو المقبل، وأتمنى أن أعرض عليهم فكرة أن تكون الجامعة طرف في هذا المؤتمر في التنظيم والمشاركة .

 لك انجازات كثيرة وعمل كبير في مجال تنظيم المؤتمرات.. حدثينا عنها؟ 

كان ليا الشرف من خلال وزارة التعليم العالي ومركز تنمية الموارد البشرية في الأردن أن انظم أول مؤتمر حول تطوير التعليم العالي في الأردن، وفيما بعد التحقت بمركز جامعة كولومبيا لدراسات الشرق الأوسط ونظمت مؤتمرا ثانيا حول تطوير التعليم العالي في الأردن بمشاركة وزارة التعليم العالي، وساهمت في إعداد التقارير الخاصة بالمؤتمرين وإعداد لجان لمتابعة تنفيذ التوصيات.

وفيما بعد كلفت من جانب "الالكسو" المنظّمة العربية للتربية والثقافة والعلوم بإدارة البرنامج العربي الخاص بدعم سياسات المعلمين والتنمية المهنية، وكان لي دور في تنظيم عدة فعاليات خلال ثلاث سنوات ما بين ندوات ومؤتمرات وورش عمل في هذا المجال.

 

موضوعات ذات صلة
أضف تعليق