Google+ You Tube Linkedin Twitter Facebook

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

تحت رعاية
الأمير طلال بن عبد العزيز آل سعود
المشرف العام ـ رئيس التحرير عبدالمنعم الأشنيهي |مديرالتحرير محمد عبد الرحمن
أحدث الأخبار :
منوعات

بالصور.. موديل ترتدي فستانا من 5888 ورقة شجر

كتب سالي محمد | الثلاثاء 14-11-2017 14:20

فستان مصنوع من أوراق الأشجار الحمراء
فستان مصنوع من أوراق الأشجار الحمراء

ارتدت موديل صينية فستانا مصنوعا من أوراق الأشجار الحمراء، في حفل افتتاح مهرجان الأوراق الحمراء، بمدينة شينج يوان التابعة لمقاطعة قوانغدونغ جنوب الصين.

وظهرت الموديل على السجادة الحمراء بعد فترة زمنية طويلة، بعد أن صعدت إلى المنصة بصعوبة وبطء، عن طريق مساعدة 6 من موظفي إدارة المهرجان، حيث قاموا برفع ذيل الفستان الذي يتجاوز طوله المترين، حسبما ذكرت وكالة الأنباء الصينية "شينخوا". 

وظهرت الموديل خلال المهرجان وكأنها حورية بحر جميلة، عل خلفية أوراق الأشجار الحمراء المبهرة.

وقال مصمم الفستان إنه استغرق ثلاثة أيام لتنفيذه، بمساعدة 4 من العمال، الذي يتجاوز طوله مترين، واختاروا 5888 ورقة حمراء بعناية فائقة ودقة بالغة، وقاموا بحياكته باليد بعد تنقية الأوراق وتنظيمها، أملا في إثارة الوعي العام لحماية الغابات مع إظهار جمال الطبيعة.

 

 

 

موضوعات ذات صلة
الأربعاء 17-01-2018 20:48
تحاول الكثير من الحيوانات تقليد الأشخاص في مواقف كثيرة، وآخرها ما حاول الدب القطبي فعله في منطقة تشوكوتكا بجزيرة رانجل الروسية ، حين حاول أكثر من دب التقاط صورة سيلفي، وهو ...
الأربعاء 17-01-2018 17:03
نشرت صحيفة "ديلي ميل البريطانية"، فيديو يظهر فيه طريقة اهتمام الهنود بالحيوانات وطريقة تفكيرهم في إنقاذ الفيلة عندما يتعرض أي منهم لأي مكروه. يظهر الفيديو محاولات القرويين في منطقة كريشناجيري بولاية تاميل ...
الأربعاء 17-01-2018 15:29
للأطفال قدرات خارقة إذا تلقوا توجيها بسيطا، وبإمكانهم أن يصنعوا المعجزات، وهذا ما أثبته 400 طالب تركي في سن صغيرة، حيث تجمعوا سويا من أجل عمل لوحة فنية استطاعوا على أثرها ...
الأربعاء 17-01-2018 10:45
تصنف بعض البلاد حول العالم كأفضل الوجهات السياحية التي يفضلها الكثير من المسافرين، ومنهم من يصنف الأكثر جذبا واستقطابا للسياح والأكثر زيارة أيضا، وتختلف هذه التصنيفات ليس فقط من عام لآخر ...
أضف تعليق