Google+ You Tube Linkedin Twitter Facebook

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

تحت رعاية
الأمير طلال بن عبد العزيز آل سعود
مدير التحرير: محمد عبد الرحمن
أحدث الأخبار :
اقتصاد

بعد خسائرها الفادحه الأسبوع الماضي

الانتخابات.. تعيد للبورصة المصرية 12 مليار جنيه فى 7 دقائق

الثلاثاء 29-11-2011 15:10

بعد 7 دقائق فقط من بداية الجلسة علقت إدارة البورصة المصرية اليوم الثلاثاء التعامل بالسوق لمدة نصف ساعة ، وذلك بعدما سجلت المؤشرات الرئيسية والثانوية إرتفاعات قياسية وسط تفاؤل كبير من جانب المستثمرين بأجواء الإنتخابات البرلمانية.

وفي ختام التعاملات سجلت جميع المؤشرات المصرية ارتفاعا بنسب كبيرة حيث صعد المؤشر الرئيسي "إيجي إكس 30" بنسبة 5.44% مسجلا3985.82  نقطة، فيما صعد مؤشر "إيجي إكس 70" للأسهم الصغيرة والمتوسطة بنسبة 7.96% ليصل إلى 451.62 نقطة، وقفز مؤشر "ايجي اكس 100" الأوسع نطاقا بنسبة 6.66% إلى 700.81 نقطة.

كما ارتفع رأس المال السوقي للبورصة المصرية نحو 12 مليار جنيه في دقائق معدودة ليسجل 311.895 مليارات جنيه مقابل 299 مليارا يوم الخميس الماضي.

وأجمع المحللون علي أن الاجواء المثالية وحالة الأمان والإطمئنان التى سادت الانتخابات وشعر بها الجميع ، والتي خالفت كل التوقعات خلقت حالة من التفاؤل الشديد من أوساط المستثمرين صاحبها صدور تقارير دولية تؤكد التفاؤل بالاقتصاد المصري فى ظل هذه الاجوء للانتخابات.

في البداية قال الخبير الاقتصادي الدكتور مختار الشريف: إن الإقبال الجماهيري غير المسبوق الذي شهده اليوم الأول لانتخابات مجلس الشعب في مرحلتها الأولى أمس الاثنين أعطى مؤشرا إيجابيا لبقية المراحل الانتخابية ، وهو ما عزز من فرص استعادة الاستثمارات والتعافي الاقتصادي بشكل سريع.

وأكد الشريف أن الأغلبية الصامتة التي يسميها البعض "حزب الكنبة" أسقطوا بكل جدارة أكذوبة عدم توافر الأمان للشارع المصري.. مؤكدا إن خروج الجماهير للانتخابات بهذه الكثافة أكبر دليل على انتصار إرادة الشعب الذي يرغب في الاستقرار وقيام ونهوض الدولة ، مشيدا بدور القوات المسلحة في الحفاظ على أمن اللجان بالتعاون مع الشرطة واللجان الشعبية.

وأوضح الخبير الاقتصادي أن الارتفاع القياسي الذي شهدته البورصة اليوم باعتبارها مرآة تعكس وضع الاقتصاد لكونها سريعة التأثر بالأحداث الجارية جاء مدفوعا بحالة التفاؤل التي سيطرت على المتعاملين ، خاصة أن المستثمرين المصريين سيطروا على تعاملات السوق ، حيث قادوا عمليات الشراء ما يؤكد عودة الثقة للمستثمرين المصرين رغم صغر رؤوس أمالهم وعدم وجود مؤسسة تنظمهم.

وأضاف الشريف أن التواجد الإعلامي الدولي من قبل المؤسسات التي جاءات لتراقب الانتخابات كان له أيضا دور في نقل صورة جيدة للشارع المصري لدى المستثمر الاجنبى ، حيث نقلوا ما شهدوا من صورة حضارية آمنه للانتخابات المصرية.

كما رأى الشريف ان تعيين الدكتور كمال الجنزوري رئيسا للحكومة ساهم أيضا في دعم السوق ، بالإضافة إلي الإعلان عن تشكيل مجلس رئاسي استشارى يضم حوالي 50 عضوًا يمثلون الأحزاب والقوى السياسية وشباب الثورة والشخصيات العامة والسياسية لمعاونة المجلس الأعلى للقوات المسلحة.. موضحا أن ذلك طمأن المستثمرين خاصة بعد تخوف البعض من سيطرة تيار واحد على البرلمان ، حيث يتم تمثيل كافة التيارات والأطياف داخل المجلس ما يعنى وجود قنوات شرعية لوصول أصواتهم لصانعي القرار.

ومن جانبه، قال المحلل المالي ، نادر خضر أن  الارتفاعات القياسية التي شهدتها البورصة المصرية هي أكبر مؤشر لارتفاع معدلات الثقة لدى المستثمرين بعد ماشهده الشارع المصري أمس.

لكن خضر رأى أن تعيين الدكتور كمال الجنزوري لم يكن له هذا التأثير في البورصة وأن الانتخابات والأقبال التاريخي على التصويت هو السبب الرئيسي لارتفاع السوق ، كما رأى أن مسألة تعديل التصنيف الإئتماني لمصر ليس وقتها تماما لأنه يجب حدوث أشياء كثيرة تحدث وليس ارتفاع البورصة ليوم أو أكثر.

وعن استمرار الارتفاع في السوق المصرية، توقع المستشار والمحلل المالي أحمد السبع، حدوث أحد أمرين الأول أنه إذا حصل التيار الإسلامي على أكثر من 50% من المقاعد في البرلمان وهو رجوع السوق للهبوط ، خاصة في ظل حالة عدم الثقة والضبابية التي تنتاب الليبراليين والعلمانيين من المستثمرين تجاه القرارات السياسية وقتها.

والأمر الثاني هو حصول التيار الإسلامي على 30% أو أقل من مقاعد البرلمان وهو ما سيساهم فى استمرار ارتفاع السوق وبقوة خاصة مع استمرار الاستقرار الأمني .

وكان السبع أكثر تفاؤلا بعودة التصنيف الإئتماني لمصر بعد الهبوط الذي شهده في الشهور الأخيرة ، مؤكدا أن التحليل الأساسي  للسوق المصرية يشير إلي أنها سوق واعدة في أقل من 3 سنوات نظرا لمكانة مصر فى المنطقة وأن الأحداث الجارية ستظل ظرف طارئ.

 

موضوعات ذات صلة
الأربعاء 07-11-2018 11:16
  أكد المهندس عمرو نصار وزير التجارة والصناعة المصري على أن العلاقات التاريخية التي تربط بين مصر والكويت تمثل أساسا راسخا للعلاقات القائمة على الإخوة والصداقة ورعاية المصالح المشتركة في كافة المجالات ...
أضف تعليق
تعليقات
تعليق: مصرى بكل فخر
الثلاثاء، 29 نوفمبر 2011 - 23:40
وبدأت مكاسل الثورة

ابشرى يا ام الدنيا.
مصر مصر مصر
تعليق: دندونى
الثلاثاء، 29 نوفمبر 2011 - 19:18
الانتخابات فعلا كانت فى منتهى النظام والامان عكس ما كان يتردد من بعض الاشخاص اللى كان لهم مصلحة فى اثارة الخوف وعدم نزول الناس لكى تصوت وان شاء الله مصر ترتفع فى كافة المجالات.
مصر
تعليق: بلال مكى
الثلاثاء، 29 نوفمبر 2011 - 17:3
أن شاء الله تكون المرحلة الاولى للانتخابات بشرة خير وبداية انفراجة ف وضعنا الاقتصادى
وان شاء الله تركزى ف مواضيعك عن النقاط الاجابية اللى بتتحقق علشان الناس بدأت تمل م الثورة ولازم نحسسهم انى الامل ف التغيير الافضل مازال قائما..
:).
بشرة خير
تعليق: زيغو الكبير
الثلاثاء، 29 نوفمبر 2011 - 16:4
الاقتصاد والله قرب من الانتعاش يارب الخير لمصر .
الله يبشركم بالخير يا اضاءة