Google+ You Tube Linkedin Twitter Facebook

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

تحت رعاية
الأمير طلال بن عبد العزيز آل سعود
مدير التحرير: محمد عبد الرحمن
أحدث الأخبار :
اقتصاد

خبراء : الدعاية الإنتخابية في مصر تخطت الخمسة مليارات جنيه

الثلاثاء 29-11-2011 11:01

قدر خبير اقتصادي مصري حجم إنفاق المرشحين على الدعاية الإنتخابية بــ 5 مليارات جنيه مؤكدا أن الرشاوي المادية لم تختفي خاصة بعد ظهور الرشاوي باللحوم والأقمشة والسلع التنموية خلال فترة الأعياد وذلك بعكس تقديرات إحدى وكالات الدعاية والإعلان فى السوق المصرية والتي أعلنت أن الدعاية الإعلانية للانتخابات لم تتجاوز مبلغ ـ25 مليون جنيه.

واستبعد الدكتور حمدي عبدالعظيم رئيس أكاديمية السادات السابق قدرة الحكومة خلال هذه الفترة على السيطرة على حجم التمويل المسموح به لكل مرشح، مؤكدين أن هناك أساليب كثيرة لتجاوز الرقم المعلن.

موضحاً ان هناك ما يقرب من 7 آلاف مرشح على قوائم من المتوقع إنفاق ما يصل إلي نصف مليون جنيه لكل مرشح بما يصل إلي 3.5 مليار جنيه، بالإضافة إلى إنفاق 1.5 مليار جنيه للفردي بما يصل إلي أن الإنفاق علي انتخابات مجلس الشعب سوف يتراوح بين 5 مليارات جنيه شاملة الدعاية والإعلان واللافتات.

وأضاف عبد العظيم أن هذا سوف يشكل عبئاً كبيراً علي الأحزاب وميزانياتها وأيضاً علي الدولة التي سوف تتحمل ما بين 500 إلي 750 ألف جنيه نظير مكافآت القضاه والمشرفيين علي الانتخابات وكذلك حراسات وأمن الصناديق.

مشيراً إلى انه لا يوجد رقم محدد لتكلفة الإنفاق علي الدعاية الانتخابية، خاصة أن المرشح لن يلتزم بنص القانون ويستطيع أن ينفق الملايين لمجرد أن أهالي الدائرة قاموا بمجاملته موضحا أن هناك مصاريف أخرى مثل السلع التموينية واللحوم والملابس التي قامت بعض الأحزاب التي كانت على استعداد وقامت بتوزيعها كهدايا وصدقات وتكافل اجتماعي منذ رمضان لكسب التأيد شعبي.

وأضاف عبد العظيم أن هناك بعض الأحزاب قامت أيضا بتوفير سلع الأزمات "اسطونات البوتجاز" وورسائل المحمول إلى جانب اللافتات التي تحمل اسم "شخص أو أهالى (...) يؤيدون ويبايعون (...)" على أساس أنه غير مسئول عن ذلك.

وعلى الجانب الأخر رأى المحام والناشط السياسي محمد منصور وهو مراقب لأحد اللجان الانتخابية في دائرة الساحل بشبرا أن التمويل المادي في الدعاية الانتخابية قل بنسبة كبيرة خلال الانتخابات الحالية مرجعا ذلك إلى اتساع النطاق الجغرافي للدائرة الواحدة ما يجعل تكلفة الرشاوى المادية كبيرة جدا على أي مرشح خاصة مع عدد المرشحين الكبير.

وأكد منصور ان رقم الـ25 مليون جنيه رقم صغير جدا ولا يمثل شئ في أى دائرة من الدوائر مهما صغر حجمها موضحا انه يصعب تحديد ضبط قانوني لهذه الفاتورة نظرا لكون أغلب المصروفات غير رسمية وبدون فواتير ضريبية.

كما أشار منصور إلى قيام بعض الأحزاب بالاستعداد للأنتخابات منذ وقت كافي بالتواجد وتوزيع الهدايا فى المؤتمرات والفعاليات المختلفة بالإضافة إلى "المعارض" و"الشوادر" التي باعوا فيها بعض السلع الموسمية بسعر التكلفة مثل معارض مستلزمات المدارس والسلع التموينية واحتياجات رمضان والأعياد.

أما بالنسبة للرشاوى المادي المباشرة أكد منصور كمراقب للانتخابات انها قلت بنسبة كبيرة جدا الاهم إلى قيام بعض الناخبين برشي العائلات الكبرى في بعض الدوائر لكن بوجه عام صعب الانتصال المباشر بالناخب.

موضوعات ذات صلة
الخميس 19-04-2018 19:58
دعا وزير الدولة لشؤون النازحين والمهجرين بحكومة الوفاق الوطني الليبية في طرابلس، يوسف أبوبكر إلى عودة العمالة والمدرسين وأساتذة الجامعات المصريين إلى ليبيا، ومصر إلى تصدر قائمة المشاركين ...
الخميس 19-04-2018 19:19
قال مصدران مطلعان، لـ"رويترز"، إن لجنة فنية مشتركة بين أوبك والمنتجين المستقلين ترى أنها تخلصت تقريباً من تخمة معروض النفط العالمي، ما يرجع في جانب منه إلى اتفاق ...
الخميس 19-04-2018 17:48
قال رئيس مجلس إدارة مؤسسة النفط الليبية مصطفى صنع الله، إن "خسائر قطاع النفط في ليبيا بسبب التهريب والسرقة بلغت 750 مليون دولار سنوياً" متحدثاً عن آفة تهدد ...
الخميس 19-04-2018 17:00
قال مسؤولون، اليوم الخميس، إن الاستثمارات الأجنبية المباشرة من شركات صينية في المنطقة الصناعية الحرة بأبوظبي، وصلت إلى مليار دولار في أقل من عام،ومن المتوقع أن تزيد بعد ...
أضف تعليق
تعليقات
تعليق: حمودى
الثلاثاء، 29 نوفمبر 2011 - 11:52
بس بجد فى تغير واضح المرة ديه.
اللهم ولى امورنا من يصلح