Google+ You Tube Linkedin Twitter Facebook

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

تحت رعاية
الأمير طلال بن عبد العزيز آل سعود
مدير التحرير: محمد عبد الرحمن
أحدث الأخبار :
توك شو

الأب إبراهيم: مشروع "برطلة" محاولة للتغيير الديموغرافي لسهل نينوي بالعراق

كتب ياسمين سراج | الإثنين 12-03-2018 14:31

منطقة برطلة العراقية - أرشيفية
منطقة برطلة العراقية - أرشيفية

قال، الأب يوسف فهمى إبراهيم، أحد رهبان دير مار متى في العراق، إن مشروع "برطلة" السكني هو محاولة للتغيير الديموغرافي فى سهل نينوى، منوها لدعم بعض فصائل الحشد الشعبى لهذا المشروع .

وأوضح "إبراهيم" فى مداخلة اليوم الإثنين عبر تقنية "سكايب" مع فضائية "الحدث العربية"، أن هناك فصائل كثيرة من الحشد الشعبى شكلت بمرجعية دينية فى النجف الأشرف لمرحلة معينة للدفاع عن العراق والمناطق المستباحة من قبل داعش، ولكن الكل يعلم أن هناك قسم من الميليشيات المسلحة المختلفة داخل منظومة الحشد الشعبى تقوم بتنفيذ أجندات لأحزاب كبيرة لتحقيق مكاسب مختلفة.

 وأفاد "ابراهيم" بأن المنطقة تعانى من الفصائل الممنهجة، كما تقوم الميليشيات بدعم المكون الشبكى داخل المنطقة للسيطرة على كل شئ فيها، وهذا ما يعانى منه المسيحيون في العراق.

وأوضح "إبراهيم" بأن الغاية من إنشاء هذا المشروع هو تغيير طابع وديموغرافية هذه المنطقة بشكل عام، والغرض منه ليس توزيع السكان والعوائل داخل مدينة برطلة على هذه المجمعات السكنية، ولكن استقدام عوائل من خارج تلك المنطقة ليكون لهم الحق فى شراء وايجار هذه الوحدات، ولم يعد المشروع الأول ولا الأخير.

يذكر أن؛ مشروع برطلة أعد فى عام 2012 وكان المقرر تنفيذه فى عام 2014 ولكن دخول داعش العراق واستيلائها على مدينة الموصل وسهل نينوى عطل من هذا المشروع، الذى سعت إليه الجهات العاملة علي تنفيذه بمجرد تحرير المدينة واستردادها من داعش، ولكن الطوائف الغير إسلامية اعترضت على هذا المشروع وتتهمه بكونه مشروع للتغيير الديموغرافى فى المنطقة، كما تطالب الجمعية العراقية لحقوق الإنسان رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادى على إثر هذا المشروع بحماية الطوائف الغير إسلامية فى العراق.

موضوعات ذات صلة
أضف تعليق