Google+ You Tube Linkedin Twitter Facebook

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

تحت رعاية
الأمير طلال بن عبد العزيز آل سعود
مدير التحرير: محمد عبد الرحمن
أحدث الأخبار :
هلا شباب

تحت شعار "سوا بترجع أحلى"..

مئات الشباب السوريين يطلقون حملة تطوعية لإعادة تأهيل مدارس "الغوطة"

الأحد 03-06-2018 12:48

متطوع يقوم بطلاء جدران إحدى المدارس
متطوع يقوم بطلاء جدران إحدى المدارس

ينتشر المئات من الشباب السوري المتطوع في عدد من مدارس الغوطة الشرقية ليشكلوا فريقاً متكاملاً من عمال البناء والإكساء والصيانة مصرين على إعادة تأهيلها وترميمها وتنظيفها من دمار الإرهاب الذي عاث فيها فساداً وحرقاً وتخريباً لسنوات وحرم أبناءها من نهل العلم على مقاعد صفوفها.

واتخذ الشباب جملة "سوا بترجع أحلى" شعاراً لحملتهم التي انطلقت ابتداء من المراكز الخدمية في بلدات الغوطة الشرقية كفربطنا وعين ترما وزملكا وسقبا وعربين إضافة إلى مدرستين في داريا بالغوطة الغربية لتشمل بعدها مختلف المناطق المتضررة في الزبداني وغيرها بهدف ترميم وإعادة تأهيل المدارس والمستوصفات والشوارع والساحات العامة وذلك بتنظيم مشترك من الاتحاد الوطني لطلبة سوريا والأمانة السورية للتنمية ومنظمة اتحاد شبيبة الثورة ومؤسسة بصمة شباب سورية والهلال الأحمر العربي السوري وبطريركية أنطاكية وسائر المشرق للسريان الأرثوذكس.

ومنذ ما يقارب الشهر ورغم اختلاف الحالات الجوية، تصل حافلات المتطوعين عند الثامنة صباحاً إلى أمام مدرسة سقبا لينتشروا منها إلى بقية المدارس وليبدؤوا العمل بالتعاون مع عدد من الأساتذة والمهندسين والعمال المتخصصين المتطوعين أيضاً لإزالة الأنقاض وتنظيف الصفوف وترميم الجدران المهدمة وتركيب الأسوار والنوافذ وإكساء وطلاء المدارس وفق ما أوضحه عدد من المتطوعين لمراسلة وكالة الأنباء السورية الرمية "سانا".

الحملة الوطنية بدأت في الغوطة وستستمر في مناطق أخرى وفق ما بين رئيس مكتب العمل التطوعي في الاتحاد الوطني لطلبة سورية عمر العروب الذي قال "يوجد في الغوطة عدد من المدارس بحالة جيدة وتستقبل الطلاب منذ تحريرها.. أما المدارس الأخرى فمنها ما تعرض لتهديم كامل ومنها ما يمكن تأهيله وإعادة ترميمه وهو ما نعمل عليه حالياً ومن المتوقع أن ننتهي منه مع أواخر الشهر الحالي".

ويبقى الهدف الذي يجمع كل المشاركين في إنجاز هذا العمل إيصال رسالة للعالم بأن "سوريا تتعافى من الإرهاب وتنفض الآن غبار الحرب لتعود أحلى مما كانت بهمة أبنائها وسواعد شبابها" وفق العروب، موضحاً أن الحملة قطعت أشواطاً متقدمة بالعمل ووصلت للمراحل الأخيرة في بعض المدارس وستتابع عملها بعد بلدات الغوطة في منطقة الزبداني وعدد من المحافظات الأخرى.

المشهد اللافت لهذا العمل الجماعي دفع عدداً من أبناء الغوطة للخروج من منازلهم والمشاركة في مختلف أنواع الأعمال ومنهم الشاب علي محجوب ذو الثمانية عشر عاماً الذي بدأ منذ ثلاثة أيام بالقدوم منذ الصباح وحتى المساء للمساعدة في تجهيز الإسمنت الخاص بجدران الصفوف والطالبان فايز ومحمد ذوو الأعوام العشرة اللذان يساهمان بتنظيف مدرستهما مع فريق العمل في كفربطنا.

وحول ذلك أوضح العروب أن عدداً من شباب البلدات قدموا لمساعدتهم وهم من طلاب المدارس التي يتم العمل على ترميمها أو من طلاب الجامعات الذين كانوا منقطعين عن دراستهم لسنوات بسبب الإرهاب.

موضوعات ذات صلة
الأربعاء 19-09-2018 13:05
تنظم الإدارة المركزية للمشروعات وتدريب الشباب بوزارة الشباب والرياضة المصرية معرضا لتسويق منتجات المشروعات الصغيرة للشباب على مدار يومي الخميس والجمعة الموافقين 20 و21 سبتمبر الجاري بمركز شباب الجزيرة، وذلك تحت ...
الأربعاء 19-09-2018 12:32
أعلن الدكتور محمد بن إبراهيم الزكري رئيس الجامعة العربية المفتوحة،  عن بدء الدراسة يوم السبت المقبل في جميع فروع الجامعة الـ (9) الموجودة في عدد من الدول العربية.   وقدم الزكري،  بالأصالة عن ...
الثلاثاء 18-09-2018 20:15
تواصلت لليوم الثالث على التوالي في دبي فعاليات الدورة الثانية من برنامج " القيادات الإعلامية العربية الشابة " التي ينظمها مركز الشباب العربي على مدى اسبوعين بهدف الارتقاء بخبرات المواهب الإعلامية ...
الثلاثاء 18-09-2018 13:24
 قالت غادة والي، وزيرة التضامن الاجتماعي في مصر، إنها ستوقع اليوم برتوكول تعاون بين الوزارة وجامعة القاهرة لمدة 10 سنوات، يتيح للوزارة العمل داخل الجامعة القاهرة من خلال "صندوق مكافحة وعلاج ...
أضف تعليق