Google+ You Tube Linkedin Twitter Facebook

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

تحت رعاية
الأمير طلال بن عبد العزيز آل سعود
المشرف العام ـ رئيس التحرير عبدالمنعم الأشنيهي |مديرالتحرير محمد عبد الرحمن
أحدث الأخبار :
هلا شباب

العثيمين: قضايا الشباب تُشكل أولوية رئيسية في جدول أعمال منظمة التعاون الإسلامي

الثلاثاء 11-07-2017 16:33

أكّد الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي، معالي الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين، أن قضايا الشباب تُشكل أولوية في جدول أعمال منظمة التعاون الإسلامي.

وأدلى الأمين العام بهذا التصريح في افتتاح جلسة شحذ الأفكار حول "الشباب، السلام، والتنمية في عالم متضامن" على هامش أعمال الدورة الرابعة والأربعين للمؤتمر الإسلامي لوزراء الخارجية في أبيدجان، ساحل العاح، يومي 10 و11 يوليو 2017.

 وشدد الأمين العام على أن العالم الإسلامي ينعم بهبة ديموغرافية تاريخية، حيث يعيش في أنحاء العالم حوالي مليار وسبعمائة وخمسون شاباً في الفئة العمرية بين 15 – 29 عاماً، يوجد منهم ما يقرب من 500 مليون شاب (28.5%) في الدول الأعضاء بمنظمة التعاون الإسلامي.

وقال العثيمين "إن الوضع الحالي يطرح فرصاً ويفرض تحديات. وفي حال تمت الاستفادة من قدرات الشباب على النحو الملائم، فإنه بالإمكان أن يصبح لهم شأن كبير في بلدانهم وفي العالم أجمع. وبإمكانهم أن يصبحوا قادة وفاعلين في التغيير المجتمعي من أجل تعزيز السلام والتنمية والقضاء على الفقر."

وأضاف "ينبغي تكثيف جهودنا قصد معالجة الحرمان الاقتصادي، والإقصاء السياسي، والتهميش الاجتماعي، والتفكك الأُسري الذي يخلق أرضية خصبة للتنظيمات المتطرفة والإرهابية بهدف تجنيد الشباب لخدمة أهدافهم المشينة."

كما أشار الأمين العام إلى أنه في عالم اليوم الذي تنتشر فيه وسائل التواصل الاجتماعي والترابط العالمي، هناك حاجة لتعزيز وسائل الإعلام والقدرات التربوية، بغرض بث خطاب مضاد لمجابهة التطرف العنيف بطريقة فعالة. وشدّد على أن ذلك يُعد أحد الأسباب التي أدت لإنشاء مركز (صوت الحكمة) التابع لمنظمة التعاون الإسلامي، "الذي يهدف إلى مكافحة التطرف والإرهاب من خلال تفكيك ونزع الشرعية عن الخطاب المتطرف عبر استعمال الإنترنت ووسائل التواصل الاجتماعي."

وأبرز العُثيمين معاناة الشباب الفلسطيني الذي يرزخ تحت وطأة الاحتلال الإسرائيلي وكذلك معاناة الشباب في مناطق النزاعات، من سوريا إلى الصومال، ومن العراق إلى مناطق غرب إفريقيا التي تخضع لسيطرة جماعة (بوكو حرام).

كما أشار بنفس القدر من الأهمية إلى العدد الكبير من فئة الشباب الذين يُجبرون على خوض المغامرات والمجازفة بعبور البحار والمحيطات، إما لأنهم يفتقرون إلى الأمل في مستقبل أفضل، أو لأنهم محرومون من حقوقهم الإنسانية الأساسية، كما هو الحال في ميانمار، مشددا على "أن هذه التحديات يجب التصدي لها بطرق أكثر فاعلية."

واحتضنت منظمة التعاون الإسلامي جلسة شحذ الأفكار على خلفية الإدراك العالمي بأهمية انخراط الشباب في تحقيق التطور والتنمية، حيث أن هناك حاجة ماسة لمناقشة الكيفية التي يمكن من خلالها للفاعلين السياسيين والتنمويين الانخراط مع الشباب وترجمة المجالات ذات الأولوية إلى برامج سياسية وتنموية.

وشهدت جلسة شحذ الأفكار مشاركة شباب من الدول الأعضاء بمنظمة التعاون الإسلامي، الذين عرضوا أثناء النقاش التفاعلي أنشطة عملية ومبادرات ملموسة وتوصيات للتنفيذ، بهدف التوصل إلى انخراط بناء ومشاركة من شباب الدول الأعضاء بمنظمة التعاون الإسلامي في مختف المجالات على المستويين الوطني والدولي.

موضوعات ذات صلة
الخميس 20-07-2017 13:39
تشارك كشافة إدارة تعليم منطقة جازان، في المخيم الكشفي العالمي بولاية فرجينيا الأمريكية 2017 ، الذي انطلقت فعالياته في الثاني والعشرين من الشهر الحالي وينتهي في الخامس من شهر ذي القعدة ...
الأربعاء 19-07-2017 14:44
نظم نادي جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية الصيفي بالمعهد العلمي بعرعر أمس، محاضرة بعنوان " تحذير الشباب من جماعات الغلو والانحراف والتطرف"، قدمها وكيل المعهد العالي للدعوة والاحتساب للدراسات العليا ...
الأربعاء 19-07-2017 13:17
احتفل برنامج "جدارات ريادة الأعمال" أحد المكونات الرئيسية لمشروع (إمكان) لتشغيل الشباب ودعم ريادة الأعمال في صعيد مصر، والتابع لمنظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية "يونيدو" مع أكثر من ١٠٠ معلم في ...
الثلاثاء 18-07-2017 14:28
تُطلق إدارة المساجد بفرع الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد في محافظة جدة الجمعة القادمة، حزمة من البرامج الدعوية الموجهة لفئة الشباب بعنوان " لقاءٌ شبابي" ، وذلك في عددٍ من جوامع المحافظة. وأفاد ...
أضف تعليق