Google+ You Tube Linkedin Twitter Facebook

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

تحت رعاية
الأمير طلال بن عبد العزيز آل سعود
مدير التحرير: محمد عبد الرحمن
أحدث الأخبار :
سياسة

أكدوا أنها ستقضي على أي أمل بالوصول إلى حل الدولتين

خبراء فلسطينيون لـ"إضاءة": تصريحات نتنياهو بشأن الضفة الغربية "وقاحة"‎

كتب محمد عبد الله | الثلاثاء 13-02-2018 09:55

بنيامين نتنياهو
بنيامين نتنياهو

استنكر دبلوماسيون وقانونيون فلسطينيون تصريحات رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، بشأن بحثه مع الإدارة الأمريكية مشروع قانون حول ضم مستوطنات الضفة الغربية المحتلة، مشيرًا إلى أن هذه الخطوة ستقضي على أي أمل بالوصول إلى حل الدولتين في الصراع الفلسطيني الإسرائيلي.

ووصف الدبلوماسيون والقانونيون في تصريحات خاصة لـ"إضاءة"، تصريحات نتنياهو بـ"الوقحة"، مشيرين إلى أن مثل هذه التصريحات تؤكد وقاحة الحكومة الإسرائيلية، مشددين على أنه لابد من إعداد مشروع قرار لإدانة هذه التصريحات ووقفها فورا، خاصة وأن الاحتلال يشكل عقبة أساسية تحول دون استقرار المنطقة، كما أن هذا الضم يمثل عدواناً على الأراضي الفلسطينية ويفتح الباب أمام اغتصاب الأرض مجددا في وضح النهار.

وفي هذا السياق، قال الدكتور بركات الفرا، السفير الفلسطيني، لدى القاهرة "سابقًا"، إن تصريحات رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو الأخيرة، تؤكد مدى وقاحة الحكومة الإسرائيلية واستخفافها بقوانين المجتمع الدولي وليس بحقوق الشعب الفلسطيني فقط.

ودعا الفرا، إلى ضرورة تحرك عربي لمواجهة مثل هذه التصريحات الاستفزازية، مشيرًا إلى أن القانون الدولي لا يسمح بمثل هذه التجاوزات، وكذلك قوانين حقوق الإنسان، ولكننا أمام دولة مارقة لا تهتم بأي قوانين أو شرعية دولية، خاصة في ظل الدعم الذي تلقاه من الولايات المتحدة الأمريكية، وهو الأمر الذي دفعها للتمادي في الوقاحة واستخدام القوة.

وأوضح سفير فلسطين لدى القاهرة سابقًا، أن التحرك القانوني هو التوجه إلى مجلس الأمن، خاصة وأن كل قراراته اعتبرت الضفة الغربية أرض محتلة، ولكننا نعلم أننا في مواجهة دولة عنصرية تستغل الظروف الصعبة التي تعيشها المنطقة العربية، وتعلم جيدًا أن هذه الظروف تجعل الدول العربية غير قادرة على الرد في الوقت الحالي.

في السياق ذاته، قال الخبير الفلسطيني، الدكتور محمد سليمان شبير، إن تصريحات رئيس حكومة اليمين المتطرف بشأن ضم مناطق الضفة الغربية ووضعها تحت السيادة الإسرائيلية كجزء من دولة الاحتلال تؤكد مجددًا أن الاحتلال يشكل عقبة أساسية تحول دون استقرار المنطقة، ويعرقل كل محاولات ومفاوضات السلام.

وقال الخبير القانوني الفلسطيني، إن مثل هذه التصريحات تفرض واقعًا جديدًا يهدد الأمن والسلم الدوليين، وتصادر قيمة ومكانة القرارات الدولية بشأن الأراضي المحتلة عام 1967 وتعتبرها كأن لم تكن وهي بذلك تمثل إهانة للمجتمع الدولي وانقلاباً على فكرة حل الدولتين التي توافق عليها المجتمع الدولي وارتضاها كحل رئيسي لحل الصراع العربي الإسرائيلي.

وشدد "شبير" على أن هذا الضم يمثل عدواناً على الأراضي الفلسطينية ويفتح الباب أمام اغتصاب الأرض مجددا في وضح النهار، والمطلوب الآن وضع المجتمع الدولي في صورة الأمر وتداعياته الخطيرة، وهو ما سيتكفل به خطاب السيد الرئيس في مجلس الأمن لاحقا،  كما أنه لا بد من إعداد مشروع قرار لإدانة هذه التصريحات ووقفها فورا.

موضوعات ذات صلة
الجمعة 23-02-2018 17:59
ذكرت صحيفة "تايمز أوف إسرائيل" العبرية، أن الولايات المتحدة تعتزم نقل سفارتها في إسرائيل إلى القدس في الـ 14 مايو عام 2018، خلال الذكرى السبعين لإعلان إسرائيل عن استقلالها، واعتراف واشنطن ...
الجمعة 23-02-2018 16:08
أكد الرئيس الفلسطيني محمود عباس، اليوم الجمعة، وجود التفاف حول الرؤية التي طرحها للسلام بين الفلسطينيين وإسرائيل، وأنها تحظى بقبول من عدد الدول العربية والإقليمية دون أن يسمي ...
الجمعة 23-02-2018 16:07
دعا الاتحاد الأوروبي اليوم الجمعة إلى وقف فوري لإطلاق النار في الغوطة الشرقية في سوريا وإدخال شاحنات المساعدات إليها، مستخدماً بياناً شديد اللهجة للتعبير عن غضبه من القصف ...
الجمعة 23-02-2018 14:40
ذكرت صحيفة "تايمز أوف إسرائيل"، أن جيش الاحتلال الإسرائيلي في حالة تأهب قصوى اليوم الجمعة، على طول حدود مع غزة، وذلك وسط توقعات بتجديد الاحتجاجات العنيفة من جانب الفلسطينيين في القطاع. وقالت ...
أضف تعليق