Google+ You Tube Linkedin Twitter Facebook

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

تحت رعاية
الأمير طلال بن عبد العزيز آل سعود
مدير التحرير: محمد عبد الرحمن
أحدث الأخبار :
سياسة

في ترجمة أعدتها "إضاءة"

موقع إسرائيلي يتوقع التصعيد بين أمريكا وإيران في سوريا

كتب منيرة مجدى | السبت 13-01-2018 19:05

ترامب ونتنياهو وبوتين وخامنئي
ترامب ونتنياهو وبوتين وخامنئي

قالت مصادر مسؤولة في واشنطن و الجيش الأمريكي للموقع الإستخباراتى الإسرائيلي "تيك دبكا"، إن العمل الأمريكي الرئيسي في سوريا ضد التواجد الإيراني ، وذلك على الرغم من إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أمس الجمعة تمديد الاتفاق النووي مع إيران.

ووفقا للموقع، تقرر هذا العمل العسكري السياسي الأمريكي خلال الأيام الأخيرة في واشنطن بعد ظهور أربع حقائق رئيسية بشأن الوضع العسكري الجديد الذي تشكل في الأسبوعين الماضيين في سوريا ، وهى عدم وجود انسحاب عسكري روسي من سوريا كما أعلن الرئيس فلاديمير بوتين قبل أكثر من شهر في الـ 11 من ديسمبر ، بل على النقيض من ذلك ، هناك زيادة في التواجد الروسي ، لا سيما تعزيز القوات الجوية الروسية ، بالإضافة إلى الدلائل على أرض الواقع التي تشير إلى تعميق التعاون العسكري الروسي الإيراني.

وأضاف الموقع أن هناك معلومات استخباراتية، تؤكد أن إيران على وشك نقل قوات عسكرية أكبر إلى سوريا من تلك الموجودة بالفعل ، كما زادت من معدل شحنات الأسلحة إلى سوريا ، بما في ذلك أنواع جديدة من الصواريخ الباليستية ، وقد كان الهجوم الكبير الذي شنته القوات الجوية الإسرائيلية يوم الثلاثاء ، بالقرب من مدينة القطيفة السورية ، هجوما على تسليم هذه الصواريخ.

وتجاوز هذا الهجوم الجوي، وفقا للموقع الإسرائيلي، الهجمات المعتادة التي شنتها القوات الجوية الإسرائيلية على شحنات الأسلحة الإيرانية إلى سوريا وحزب الله، لأنه يشير إلى أن إسرائيل تعمل الآن جنبا إلى جنب مع الولايات المتحدة في سوريا ، الأمر الذي يعد بمثابة تطور استراتيجي.

ولكن الآن ، مع قرار ترامب التخلي عن توجيه العمليات العسكرية الأمريكية ضد داعش فقط ، واستهداف الوجود العسكري الإيراني في سوريا ، بما في ذلك وجود حزب الله ، الأمر الذي سيؤدى إلى زيادة التنسيق العسكري بين الولايات المتحدة وإسرائيل في سوريا.

ويعيد هذا القرار، الذي اتخذه ترامب، ما يحدث في سوريا إلى مركز التطورات في الشرق الأوسط ، لأنه يحولها إلى مركز للصراع الرئيسي في المستقبل القريب بين الولايات المتحدة وإسرائيل من جهة ، وروسيا وإيران من جهة أخرى.

تجدر الإشارة إلى أن الحد من التوتر في المواجهة بين ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون ، يسمح للولايات المتحدة بالعودة وتكريس المزيد من الاهتمام على الصراع مع الروس والإيرانيين في سوريا.

فيما تشير مصادر ديبكا إلى أن رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو سيبذل جهودا كبيرة للحفاظ على العلاقات مع الرئيس الروسي بوتين ، وتجنب الاشتباك مع القوات الروسية في سوريا ، ولكن من الصعب أن نرى كيف سينجح نتنياهو في المستقبل القريب لتجنب الصدام بين المصالح الروسية والإسرائيلية في سوريا.

موضوعات ذات صلة
الجمعة 22-06-2018 13:29
أكد رئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري أن المباحثات التي أجراها مع المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، تناولت عددا من الموضوعات محل الاهتمام المشترك بين البلدين، في ضوء أهمية العلاقات ...
الجمعة 22-06-2018 11:01
ذكرت القناة الثانية العبرية، أن جيش الاحتلال الإسرائيلي، سينشر اليوم الجمعة، منظومة حديثة لاعتراض الطائرات الورقية الحارقة القادمة من قطاع غزة.وبحسب القناة العبرية، فإن هذه المنظومة الجديدة، من انتاج ...
الجمعة 22-06-2018 10:09
تابعت وحدةُ الرَّصدِ باللغةِ الإيطاليةِ بمرصد الأزهر لمكافحة التطرف، الاحتفاءَ بذكرى اليومِ العالميِّ للّاجئين 2018، الذي يحييه العالمُ في 20 من يونية كلِّ عامٍ، وقد بدأ الاحتفالُ بِهِ في عامِ 2000 ...
الخميس 21-06-2018 17:59
أكد د. طارق فهمي رئيس وحدة الدراسات الإسرائيلية بالمركز القومي لدراسات الشرق الأوسط وأستاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة، أن التقارب الإسرائيلي الأردني في هذا التوقيت ، والمتمثل في لقاء الملك عبد ...
أضف تعليق